التسميات

الأربعاء، مارس 16، 2011

شلل دماغيّ أم شلل إنسانيّ...؟




شلل دماغيّ أم شلل إنساني...؟

مثل هألأيّام من العام 1991
هذه التجربة حصلت في مستشفى خاص ونتج عنها ولادة طفل له محبة خاصة جداً من ذوي الاحتياجات الخاصة...ابنيّ الاصغر عليّ .
كانت كل ألأمور تؤشر أن كل شيء عادي ومع إعلان ان الغد هو بداية الشهر الفضيل (رمضان) اختلفت ألأمور فالحياة عندنا في رمضان تتغير .... عفوا تتوقف الحياة في مناحي كثيرة ومع ظهر اليوم الأول كانت زوجتي معي في المستشفى الخاص جدا نراجع الدكتور البارع لاحساسها بقرب ولادتها ...استقبلنا بالعيادات الخارجية للمستشفى وعُمل لها دخول وبعد الفحص تأكد ان كل شيء على ما يرام وقيل لنا كلها ساعة بالكثير وتتم الولادة...دخلت الى غرفة التوليد مباشرة وانا قلت ساعة مش مستاهلة اتحرك خاصة واننا في رمضان وحركة السير معروفة كيف تكون في رمضان....انتظرت ساعة ولا اخبار سألت قالوا لي عادي....بدها كمان ساعتين...قلت اذهب لزيارة صديق لي مكتبه قريب من المستشفى وهو نائب في البرلمان الأول بعد ما سُميَ بعودة الديمقراطيّة وكان من رفاق الأمس على كل الاصعدة من الدراسة الجامعيّة الى لبنان...الخ وكنا نؤسس معا لمشروع للعمل  العام ضمن إطار وطني جامع مكثت عنده ساعة وعدت للمستشفى فوجدت الحال على ما تركته زوجتي في غرفة التوليد والدكتور في عيادته الخارجية يستقبل عشرات المراجعات لأن دوامه تغيّر واصبح للثالثة عصرا فترة واحدة بدلا من دوام الفترتيّن وما أن اصبحت الثالثة عصرا وانهى كل المراجعات رأيّته يغادر العيادة وينزل الى غرف التوليد قائلا لي كلها دقائق .......ومرت دقائق طويلة قبل ان أرى كل من في المستشفى الخاص يركض في كل الاتجاهات دون ان اعرف الا ان مصيبة حصلت.....وما ان اصبحت الساعة حوالي الرابعة والنصف حتى طلب مني الدكتور الحضور الى غرفة الحاضنات وقال لي بعد ان اشار الى طفل حديث الولادة بيده ...لقد عانت والدته من نزيف حاد ادى إلى إجراء عملية نتج عنها إصابة الطفل بإختناق قبل الولادة ...حالة الطفل ميؤوس منها ان عاش اليوم لن يعيش غدا وان عاش غدا لن يعيش بعده اما حالة والدته فقد نزفت كثيرا ولكنها بخير بعد ان انقذناها ولو على حساب الطفل .....ويُكمل الدكتور البارع جدا في الكلام  انا مضطر للذهاب فكما تعلم ان اليوم هو اول رمضان وجميعنا الاطباء الشُركاء سنُفطر وعائلاتنا معا....أيّ ان هناك إخلاء تام للمستشفى....وسنعود بعد العشاء وهناك الممرضات سيرتبن معك خلال غيابي ويطمئنونك عن زوجتك....مع ذهولي لم أكن اقدر أن أسأل او أفكر...هو خرج عند الخامسة لافطاره وانا وقفت خلف زجاج الحاضنة اتأمل طفلي حديث الولادة والذي مُنح شهادة وفاة مع ولادته من طبيب خاص جدا وبارع جدا وصائم جدا في رمضان .....كم مرّ من الوقت لا ادري ولكنني إنتبهت ان الحركة عادت لتُدب في المستشفى نزلت لمقابلة مسؤولة الممرضات أستعلم منها عن زوجتي ...قالت لي ماذا تعمل هنا ألم يُخبرك الطبيب بأن عليّك احضار من 4 الى 6 وحدات من الدم زمرة 0 سلبي قلت لها ابدا قالت قد يكون قد نسي الدنيا رمضان قلت لها مش مشكلة المهم كيف ومن اين قالت لي هذا كتاب من المستشفى الى بنك الدم في الاشرفية اذهب الى هناك وهم سيقومون بالمطلوب قلت في نفسي بسيطة وتحركت فورا الى بنك الدم أملا في العودة خلال نصف ساعة ومعي العبوات اللازمة لإبقاء زوجتي على قيد الحياة وصلت هناك قابلني الموظف المسؤول بإبتسامة نادرا ما تراها على موظف حكومي وقال لي اكيد بتحلم أين المتبرعين ؟ قلت له الا توجد طريقة للحصول على الدم المطلوب بأي ضمانات او سعر لننقذ المريضة اولا ومن ثم نؤمن المتبرعين أجاب مستحيل هذا 0 سلبي بتعرف شو يعني 0 سلبي نادر جدا دارت الارض بي من جديد وبدأت أفكر وسبحان الله جاءت الفكرة من لي بعد الله ألا إخوة لي لا يجمعني معهم الا الهم الانساني والوطني تحركت بسرعة الى نادي الوحدات القريب وكنت على علاقة قويّة مع الكثيرين من الاعضاء والادارة هناك حيث كنا كما أسلفت نفكر في تكوين كيّان شبابي ينظم ويؤطر العمل الشبابي ضمن مؤسسة وطنيّة لا حكوميّة وما أن وصلت غرفة الأدارة واعلمتهم بحالي إلا أن نهض احدهم وأمسك بالميكروفون وخاطب جمهور الاعضاء المتواجدين بان أخا لكم يحتاج لمتبرعين من دماؤكم وعلى من يرغب فإن باص النادي والذي يتسع ل26 راكبا أمام بوابة النادي في الانتظار شكرتهم وذهبت للبوابة لأتفاجأ ان الباص وقد إمتلأ وان الكثيرين يتدافعون للوقوف داخل الباص...قلت لهم يا إخوان اشكركم واعتقد انه يكفي واذا ما احتجنا للمزيد ساعود لكم ....دقائق كنت انا والباص امام موظف بنك الدم المبتسم ....قال لي ما هذا قلت له الا تريد متبرعين تفضل اعطيني وحدات الدم المطلوبة وهايّ المتبرعين لك لم يجد عذرا ناولني الوحدات المطلوبة وعدت للمستشفى ناولتهم للممرضة واشترطت ان ارى زوجتي اولا حيث انها كانت لا تزال في غرفة العمليات والطبيب البارع جدا لم يعود من افطاره رغم ان الساعة شارفت على التاسعة ليلا ..أخرجتها الى الممر رأيتها متعبة ولكنها لم تزل على قيد الحياة ....إطمئنيّت قليلا وتركتها وانتظارا للطبيب البارع جدا عدت للوقوف أمام الحاضنة التي يسكنها طفلي متأملا وشاردا بفكري وبينما أنا أتأمل طفلا حديث الولادة دون حراك والبرابيش في أنفه هيّ كل ما يصله بالعالم الخارجيّ وصل الطبيب البارع ليقول لي أن زوجتي قد انتقلت من غرفة العمليّات إلى غرفتها وأنها بحالة مستقرة وإنهم أعلموها بحالة الطفل على أنها حالة صعبة جدا وميؤوس منها وانهم محتاجين مرافقة لتنام معها في المستشفى ذهبت لغرفتها واطمئنيت على حالتها وغادرت للبيت لأحضر والدتها لتنام معها والتي كانت موجودة يومها في بيّتي لرعاية طفليّ في غيّاب أُمهما وهكذا كان.....لا أدري إن كنت نمت ليّلتها صباحاً ذهبت الى المستشفى ووجدت الطبيب في غرفتها وبادرني بأن طلب مني موافقتي لاحضار دكتور أعصاب ودكتور عظام للكشف على رجل زوجتي الشمال حيّثُ أنه كما أعلمني يعتقد ان جلطة قد داهمت رجلها الشمال خلال عمليّة الولادة وفعلا أتصل هو واحضر أخصائيّ عظام وأخصائيّ أعصاب والنتيجة انها محتاجة لتجبير الرجل اليسرى والتي كانت لا تتحرك ولا تشعر بها قضيت اليوم الثاني والثالث لمتابعة حالة زوجتي ورجلها الى أن تم تجبيرها بالكامل خلالها كل ما كنت أسأل عن حالة الطفل أُجاوب بأنه على حالته....في غيّبوبة كاملة مع اليوم الثالث بدأت الشكوك تراودني أن هنالك ما حصل وما لا اعلمه استعنت بصديق طبيب زار زوجتي في المستشفى دون أن يعلموا بزيارته وخلُص إلى نتيجة أن زوجتي أُعطيّت إبرة للطلق الصناعيّ أصابت أو لمست العصب مما أدى إلى حالة العجز في رجلها الشمال ولتغطيّة الموضوع فعلوا ما فعلوه في اليوم الرابع غادرت زوجتي المستشفى مما أعطاني الوقت لمتابعة حالة الطفل الذي كان لا زال على حالته وبالإستعانة بالصدبق الطبيب نصحني بنقله من المستشفى الى مستشفى أخر حتى يتسنى لنا متابعة حالته خارج أسوار المستشفى الخاص والطبيب البارع وطلبت منهم ذلك فنصحوني بأن ذلك خطر عليّه وأن لا فائدة من نقله ومع إصراري وقعتُ على ورقة تعتبرني مسؤولا عن حالته اذا ما نقلته وراجعت قسم المحاسبة وسددت الفاتورة بعد أن خصم من أصلها 30 دينارا ...خصماً خاصاً مراعاةً لما حصل معي علماً أن قيمة الفاتورة كانت 1500 دينار وهذا في العام 1991 واخذت تصريح إخراج الطفل وحين سألت عن التقارير الطبيّة قالوا لي غدا تكون جاهزة وصلت بالطفل الى مستشفى اخر وعايّنه طبيب اطفال وطلب مني تركه بعهدة المستشفى والذهاب خاصة وأن الوقت كان متأخراُ ليلاً على ان احضر في اليوم التالي لكي يقوم هو بعمل صورة طبقيّة للدماغ لتبيان مقدار التلف الذي حصل معه.....في اليوم التالي كانت المفاجأة تنتظرني الممرضة وبإشراف الدكتور تعطي عليّ شراباً منوماً ومباشرةً من فمه....سألت منوماً لماذا ؟ قالوا لي طول الليّل كان يبكي قلتُ كيف؟ وهو لم يهمس منذ ولادته قالوا نعم كان يبكي وتم سحب البرابيش من أنفه وتم ارضاعه مباشرة من الفم
الصورة الطبقيّة لم تبيّن أي شيء غير مآلوف في الدماغ والأراء استقرت أن علي كان تعرض للإختناق الناتج عن تأخر طبيب الولادة عليّها وهيّ في غرفة التوليد مما أدى إلى نزيف لم يكتشفه الطبيب البارع إلا حين انهى معايّنة كل المراجعات وبدأ بعمليّة التوليد الطبيعيّ فلاحظ نزول الدم مع السائل الذي عادة ما يحيط بالجنين في رحم أمه وهو السائل الذي يعتمد عليّه الجنين في تنفسه وغذاءه.....سُبحان الله الخالق....مما تتطلب الى ان يتوقف الى ان يقوم دكتور التخدير بإجراءات التخدير ليتسنى له التحول الى الولادة القيّصريّة علماً أن الطبيب البارع كان يعلمُ أنها قد ولدت إبننا البكر في عمليّة قيصريّة خلال هذا الوقت نقص الاوكسجين عن الطفل مما أدى الى اختناقه وبالتالي إعتماده على السائل الذي يُغلف الدماغ ليسد حاجته منه من الاوكسجين وبالتالي أدى إلى حالة جفاف في خلايا الدماغ مما أدى أو سيؤدي لاحقا الى تعطل الكثير من خلايا الدماغ وبالتالي الى إعاقات لن تُكتشف الا مع الأيّام.....عُدت الى المستشفى الاول وقابلت الطبيب البارع وطلبت منه التقارير خاصة وان الاطباء هناك طلبوا مني المعلومات الاولية للمولود من وزن الى محيط الرأس...الخ عند الولادة وكانت الطامة الكبرى....لا تقارير ولا معلومات فلم يأخذ أحداً لا وزنه ولا محيط رأسه لا لشيء إنما لأنهم صادروا حقه بالحياة بعد أن أعطبوه بإهمالهم ومن أجل زيّادة أرصدتهم في البنوك .
 
عليّ  يُتم عشرون عاماً من عُمره بعد غدٍ وهو وجه الخيّر لا يعرف إلا أن يقول الحمد لله صباح مساء يبتسم ويضحك للجميع ...يُحب الجميع يُعاني من إعاقات متعددة والطبيب البارع جداً لم يُكلف نفسه عناء السؤال عنه من يومها علماً بأنه كان طبيب العائلة وكان يدعي أنه على علاقة شخصيّة وصداقة تربطه بكل العائلة ولم أتمكن من مسائلته كون التقارير لم نحصل عليها لغاية الآن وكونه كان يشغل وقتها رئيس جمعيّة أصحاب المستشفيّات الخاصة ورئيس جمعيّة أطباء وجراحي التوليد وصوره تملأ الجرائد برفقة نائب رئيس الوزراء وقتها والوزراء على موائد العشاء والسهر في أفخم فنادق العاصمة .


حسبيّ الله ونعم الوكيل

يوسف

اهداء خاص الى الصديق الدكتور الانسان صاحب مدونة من وحل الواقع w7l

هناك 23 تعليقًا:

  1. لا حول ولا قوة الا بالله العليّ العظيم
    ويلهم من الله
    ويلهم من الله
    ويلهم من الله

    ردحذف
  2. لا حول و لا قوة إلا بالله!

    أبدأ أولا بأنني على يقين أن ما أصاب علي كان سيصيبه، و لكن هذا لا يعفي الطبيب من المسؤولية التي يجب عليه أن يتحملها نتيجة عدم اهتمامه بعمله. أعلم أن كلامي لا يُقدم و لا يُأخر، و لهذا لن أقول شيئا عما أشعر به.

    لكنني أسأل أو أتساءل إن كان (أو يجب أن يكون) هناك قانون يحدد عمل الطبيب ليس بالوقت و لكن بعدد الحالات و بأقل مدة يجب أن يعطيها لكل حالة يراها، فطاقم الطائرة مثلاً لا يحق له أن يعمل في أكثر من رحلة في اليوم الواحد مهما كانت قصرت هذه الرحلة أو طالت، لأن في ذلك حماية للركاب من طيار أو مساعد طيار منهك من العمل قد يؤدي إلى كارثة.

    ردحذف
  3. آسف من تأثري بالقصة نسيت أن أجاوب على السؤال في عنوان الإدراج، إنه شلل إنساني، إعاقة دائمة لضمائر (إن كان عندهم ضمائر أصلاً) أولئك المتاجرين في أرواح الناس و أجسادهم، لا يهمهم سوى جيوبهم و متعهم (قلتلي راح يفطر...!)

    ردحذف
  4. مش عارفه شو بدي أحكي!!
    لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم!

    ردحذف
  5. حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    هناك اناس سيدي ماتت ضمائرهم
    واصبحت مهنتهم كالتجاره وغياب
    الانسانيه في افعالهم
    ابشر سيدي فالجنه ان شاء الله من نصيبك
    فأنت من الصابرين
    ولا اريد نسيان كلمه كل سنه وحبيبك الغالي
    بخير ودومت بخير سيدي ...

    ردحذف
  6. لا حول ولا قوة الا بالله .

    لكن الحمدلله على كل حال و الله يخليلك علي و يوفقه و يرزقه الخير الكثير في الدنيا و الاخرة .

    حقيقي مااني عارفه ايش اقول لكن احس بمعاناتك و لو بشكل بسيط فاختي لها ثلاثة من الابناء بنفس الوضع و اسوء :( لكن برضه الحمدلله على كل حال

    ردحذف
  7. لا أملك إلا أن أقول

    "حسبي الله هو المولى ونعم الوكيل"

    ردحذف
  8. حسبي الله ونعم الوكيل....كله مقدر و مكتوب و كله رزق من الله سبحانه و تعالى ولولا ان ربنا بحبكم كان ما رزقكم علي

    ضمائر ميته تقع تحت مسمى "خطأ طبي" بدون مراجعه الاسباب و المسببات, في ناس الحياة بتاخدهم و تجميع الفلوس بفقدهم انسانيتهم ومع الوقت بتموت مش بس بتنشل

    كل عام و علي و انتو بالف خير يا رب, و ربنا يخليلكم اياه و يخليه الكم ملاك طاهر بعيش بينكم

    ردحذف
  9. ما بعرف شو بدي احكي او من وين ابلش بس لا يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ومع هيك انا بتمنى انو هاد الدكتور "البارع" يتحاسب !!
    اللة يصبرك ويصبر مامتو لعلي ويصبر علي و يوفقوا ويعوضوا خير يارب وكل عام وهو بخير

    ردحذف
  10. تحية طيبة


    بالفعل ما رويته يهز الأنفس ، لقد تأثرت بما رويت ليس لان الحالة جديدة علي فهناك الكثير من الحالات التي أراها او أسمعها عن أطفال ولدوا حاملين بعض الإعاقات ، و لكني تأثرت لعلمي ان ما كتبته لا يصف الا جزءا بسيطا جداً مما عانيته انت ،مما قمت بكتابته لخص يوم او يومين فقط من حياة علي و من معاناتك معه ، لم تقم بالكتابة عما عانيته خلال هذه السنوات العشرين ، و أنا على علم بذلك ، وانا اعلم انك قد تخالفني بمصطلح معاناه لأنك لا تعتبرها كذلك .

    للأسف الخطأ الطبي وارد و يحصل كثيرا و الأدهى و الامر في هذا انه من الممكن بسهولة ان يقوم الطاقم و المستشفى بالتغطية على ذلك ،اضافة الى الرضى بالقضاء و القدر و عدم السؤال عن الأسباب من قبل الأهل ، للأسف لا يعلم الكثيرون انك تستطيع مسائلة اي طبيب في اي حالة طبية او عرض جانبي و تستطيع تقديم شكوى رسمية للنقابة او حتى عن طريق القضاء و لكن مجددا الكثير يرضى بمبدأ قضاء وقدر للأسف

    هناك قانون للمسائلة الطبية و لكن يتم المماطلة به و تاجيله وبرأي ان من يقومون بذلك هم هؤلالاء اصحاب المسالخ في بعض المستشفيات فليس من صالحهم ان يسالو لم قمت بهذه العملية و لما لم تقم بتلك

    بالنسبة للتقارير لا فائدة منها لان الطبيب من يقوم بكتابة التقرير و يستطيع ان يضع بها اي تسلسل يراه مناسب بالتعاون طبعا مع المستشفى

    ان الله يمهل و لا يهمل

    ليس من باب التشهير و لكن كما تعلم يهمني هذا الامر اذا كان من الممكن ان تقوم بإرسال اسم المستشفى لي و اسم الطبيب ان تمكنت

    ردحذف
  11. حسبي الله و نعم الوكيل و لا حول ولا قوة الا بالله

    انا بس اللي حابه اعرفه انه كيف بيعرف ياكل او ينام بعد اللي عمله

    جد ناس ما عندها ضمير و لا ذرة احساس

    بدي اشارك بمعاناه قريبة لي بنتها حرمت من نعمة البصر بسبب خطأ طبي و هي عمرها شهر

    البنت هلأ ما شاءالله عمرها 15 سنه متل الورده بس المطفيه، عني شخصيا كل ما اشوفها بحبس دموعي بالعافيه مراعاه لشعور اهلها بس و الله شي بجلط

    الله يصبركم و يصبر كل مبتلى و يأجركم حسن جزاء الصابرين

    ردحذف
  12. صباح الخير

    والحمدلله رب العالمين كما قلت أنت
    والحمدلله كما يردد علي صباح مساء

    كل الكلمات لا تكفي لوصف الجريمه ولا لوصف المجرم ولا لوصف المعاناة واشارك الدكتور هنا في رأيه حتى وان لم ترغب في تسميتها بمعاناه

    بالرغم من الاهمال وكل القوانين المعطله وكل الحقوق الضائعه
    أقول الحمدلله رب العالمين.....ان هناك رب موجود يمهل ولا يهمل ...حسبي الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  13. تذكرت
    كل عام وعلي بخير وانتم جميعا بخير

    ردحذف
  14. لا حول ولا قوه إلا بالله العلي العظيم

    أخرجتني عن صمتي التدويني,, بقسوه,, خاصه إنه مرينا بتجربه مشابه,, بس ماكانت الطفله محظوظه و توفت بعد تقريبن 5 أيام

    http://umomar.blogspot.com/2008/08/blog-post_18.html


    حسبي الله ونعم الوكيل ف كل مسؤول مفكر حاله بإيده ( مفاتيح) الموت والحياه ت ما إنه يتحكم بالناس ع الطالعه والنازله

    الله يتولاهم ويبتليهم,, مغلول قلبي عليهم

    ردحذف
  15. الله يحمالك إياه هال " علي" ويحفظه من كل شر ويجزيك الخير ع صبرك عليه و قوتك وإنك قدرت تتعايش مع هيك حاله " طبيعه"

    والحمدلله ع كل حال

    ردحذف
  16. الصديقات والاصدقاء الاعزاء

    اشكركم جميعا على مشاعركم الرقيقة ومحبتكم الخالصة

    وساقوم بالرد عليكم ان شاء الله لاحقا

    من خلال بوست ( ادراج خاص )

    امنياتي لكم بدوام الصحة والعافيّة

    ردحذف
  17. I REALLY DON'T KNOW WHAT TO SAY
    I WAS SO IMPRESSED IN THIS CRIME
    IT IS A CRIME THIS DR SHOULDN'T BE ALIVE
    ALLAH YKHALLY ALI

    ردحذف
  18. مساء الخير وعام سعيد لـ علي يحمل معه كل الخير إن شاء الله ..
    لن اقول أكثر من أن كثير من الأطباء حصلوا على شهادة الطب لكنهم أسقطوا شهادة الإنسانية فأضاعوا بذلك كثير من الأبرياء ...

    حسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  19. مع انني متأخرة .. الحمدلله على سلامت علي و إم علي ... زي ما قلت حسبي الله و نعم الوكيل على المستشفى و الدكتور و الظالمين ... الحمدلله في اخرة حتى كل واحد ياخد جزاءه ، وانشاءالله انت و عائلتك حتجزوا خير الجزاء ... الله يخليلك علي و ام علي، سلامي الهم

    ردحذف
  20. السلام عليكم أخ يوسف ..

    أكتب تعليقي و قد انفطر قلبي و سالت دموعي، ذاك لان الله قدر لي أن أقرأ سطورك هذه في اللحظة التي يرن فيها صوت منبه الجوال مذكرا اياي بعيد ميلاد طفلتي التي أصبح عمرها في هذه الساعة 7 سنوات ..سبحان الله لقد تعرضت لنزيف شديد جدا ساعة ولادتها قبل سبعة سنوات باللحظة، وتتطلب الامر ان يستعين زوجي باصحابه ليجمع 14 وحدة دم في مستشفى من افخم مستشفيات الرياض .. و اعتقد ايضا ان السبب هو الاهمال عند اعطاء الطلق الصناعي .. و كما قلت من المستحيل ان تصل الى اعتراف بالجرم و الاهمال الذي تسبب به الاطباء بل انهم هددونا ان رفعنا قضية و خسرناها سندفع للمستشفى كامل تكاليف العملية التي استمرت لمدة 11 ساعة كاملة الى ان تمت السيطرة على النزيف و التي كانت 45 الف ريال اي ما يقارب ال9 الاف دينار اردني و ليس لدينا الادلة الدامغة بالاهمال سوى ان اشهر اطباء الاردن اكد لي ذلك فيما بعد .. المهم ان صغيرتي الحمدلله تتمتع بوافر الصحة و العافية .. اما انا فما زلت اشكر ربي و اساله ان يوزعني شكر نعمته لانني عدت بعد شهر سليمة كان شيئا لم يحدث بعد ان وقع زوجي على قرار استئصال الرحم - الذي توقف النزيف قبل تنفيذه بدقائق - و بعد ان كنت مهددة بفشل كلوي ..
    الشق الثاني : هو ان لي اخا عمره الان 35 عاما مر بنفس ظرف علي و هو يعاني من شلل دماغي اثر على القدرات العقلية و على حركة الشق الايمن من الجسم.. نتيجة نقص الاكسجين عند الولادة رغم ان ولادته تمت بمستشفى خاص بالسبعينات .. لكن والداي لم ييأسا ابدا بل ان هذا خلق لدى والدي الحبيب تحد ليخوض غمار تأمين البيئة الافضل لابنه و للحالات الشبيهة في الاردن فأسس أول جمعية للعناية بالشلل الدماغي و من ثم اسس مركزا خاصا للمعاقين عقليا .. و يديره بنفسه الى اليوم و اخي الان فرد اجتماعي جدا و لطيف ..يقرأ و يكتب لكن بقدرات متواضعة وتعلم اكثر من مهارة و حرفة.. انا فخورة بوالدي و بك اخي و بكل الذين يضحون يوميا لتوفير بيئة امنة و عادلة لهذه الفئة العزيزة علينا .. أدامك الله لابنك العزيز و حفظكم برعايته
    أم بهاء

    ردحذف
  21. لا حول الله يارب,,

    الحمدلله علي سلامة زوجتك و ابنك علي,,وكل شيء قسمة و نصيب ,,

    وفعلا الخطأ واضح وبين جدا والاهمال هنا واضح من بداية ما دخلوها غرفة المعاين لاخر لحظة

    لربما الماده اعمت بصر الطبيب وجعلته يطمع بمراجعات ومريضات اكتر لجني المال وتناسى ان هناك روحي ام وابنها


    اولا الغلطة الاولى وهي افتقار المستشفى لوحدات دم ,

    لان المعروف اي شخص يدخل عمليه يجب عليه في ملف تبعه يكون حاطين فيها فصيلة دمه وكمان يكون الو متبرع فيما لو كان في نزيف لدم يكون كل شيء جاهز مش سيتنوا ليكون في نزيف منشان الواحد يدور علي متبرع..
    وانا مستغربه انها كمان مستشفى خاص عجيبه



    ثانيا
    والاهمال في مستشفى المفروض تكون خاص اهمال بعدم وجود طبيب اطفال حديثي الولاده يستلم الطفل فور ولادته فيكشف عليه ويسجل ملاحظاته بالنسبه لوزن و اللون واي عارض غير طبيعي

    هاد جريمة بمعنى الكلمة,,مفروض ما سكت عن حقك هالامور مافيها مجاملات لانو صديق العيله او لا,,هاد اهمال وحياة ام وابن كانت في خطر,,

    عموما قدر الله وماشاء فعل,,

    الله يخليلك علي يارب ويتربة في عزك ^_^

    ردحذف
  22. الله يخليه و يحفظه
    بالضبط كما حدث لي
    ابني له من العمر ستة شهور مصاب بتلف في الدماغ نتيجة اهمال طبي أثناء الولادة

    ردحذف