التسميات

الأحد، يوليو 09، 2017

عن غسان كنفاني




ما ضل صغير ولا كبير ولا مقمط بالسرير الا وكتب عن غسان كنفاني امبارح ،، لكن يبقى السؤال كم منا من فهم كتابات غسان وروحها المقاومة للإحتلال هذا إن كان قد قرأها اصلا ،،،
ستي الله يرحمها كانت عنا لما احضرت المجلدات الكاملة لاعماله في اوائل الثمانينات مع اول زيارة لي للبلد يعد غياب قسري طويل ،، احضرت المجلدين بعد ان وجدتهم في احدى المكتبات في القبو ونفضت عنهما غبار الزمن وكم كان سعيدا صاحب المكتبة حين طلب مني عشرة دنانير ثمنها ودون اي فصال او نقاش ناولته اياهم ،،،
كنت ارغب ان اؤسس مكتبة في البيت لاخوتي وكم كنت سعيدا ان مجلدات غسان كانت البداية ،،، كنت اتابع الجميع من سيبدأ القراءة ومن سيلتهم تلك الروايات والاعمال ،،،
ستي لامي اللبنانية الاصل كان عمرها في ذلك الوقت حوالي ال 80 عاما ،، كنت كلما عدت للبيت وجدتها يوميا متربعة على فراشها الارضي والكتاب بين يديها ،،، وفي يوم سألتني ،،، يا ستي من وين جبت هالكتب ،،، قلت لها ،، ليش يا ستي ،،، قالت لي هذول لازم يكونوا ممنوعات لانهم بيحرضوا على الثورة وبيدعوا للمقاومة ،،،
الله يرحمك يا ستي فهمتي من وعن كتب غسان اكثر منا كلنا .. نحن من ننشر صوره و نكتب التعليقات عنه وعن كتبه ونقرأ آلاف المشاركات حوله " ونكره غادة لأنها إقتربت منه اكثر منا " ،،،
#غسان_مُفكرا_ومُفجرا
#ستي_يا_ستي
#سوق_مارك_الشعبي

هناك 5 تعليقات:

  1. بسيط في كتاباته (البساطة فن رائق!)

    عنيف في ثورته

    هكذا هو

    لم أقرأ كل ما كتب كنفاني ولا نصفه يمكن ولكن أزعم أني قرات ما يكفي

    ردحذف
  2. رسالة تغطية لطلب وظيفة
    هي من الامور التى يجد فيها الاشخاص صعوبة و لا يستطيعون انشائها بالشكل المطلوب لذا فان موقعنا سوف يساعدكم فى ذلك من خلال خبراء موقعنا المتخصصين

    ردحذف
  3. شكرا لما تقدّمونه للتدوين العربي فكرا و حرفا
    ندعوكم لزيارة موقعنا الرسمي و ربط التواصل / تقديرنا
    https://sociopoliticarabsite.wordpress.com/

    ردحذف
  4. غسان كنفاني تحمل كلماته عبق الوطن
    اسمه يرتبط في ذاكرتنا بالوعتر والبرتقال
    ورائحة الأرض
    تحيتي
    زينة

    ردحذف