التسميات

الثلاثاء، ديسمبر 31، 2013

قساوة الايام

قساوة الايام

مساء الخير
وكل عام وانتم بخير

منذ فترة ليست بالقريبة تعودت وانا أغادر مكتبي ليلا
ليلة رأس السنة الميلادية في طريقي عائداً للبيّت
وتحت وطأة التفكير في عام مضى
وعام آتٍ خلال ساعات
أن أتوقف على عُجالة وأن أدعو ربي قائلاً
الحمد لله رب العالمين على عام مضى عرفنا
ما به وتحملنا ما مررنا به فلا يكون عامنا القادم
أكثر منه قساوة...
حتى نتمكن من تحمله وتجاوزه ونحن مؤمنون بك
وبكل ما يمر بنا من أحداث ما هي الا كتاب مكتوب

وكانت الايام تمر لاكتشف ان السنين تزداد قساوة
حتى ان الجسد لم يعد يحتمل قساوة الايام وما تحمله

وهذه السنة وانا عائد الليلة الى بيتي
وجدت نفسي أدعو ربي قائلاً
ربي لم يعد هذا الجسد يتحمل المزيد من قساوة الايام
يا ربي أما آن ألآوان لهذا الجسد
وهذه الروح ان يرتاحا قليلا

كل ما أطلبه وأدعوه يا ربي أن يكون العام القادم
أقل قساوة واكثر أنسانيّة
على جسدي المرهق وروحي المتعبة
وعلى البشريّة كافة التي انهكها التعب والمعاناة

ودمتم بخيّر
يوسف


تدوينة كتبت منذ سنوات ولا زالت صالحة للنشر كما هي حتى تاريخه

الخميس، ديسمبر 26، 2013

2014 عام الدموع والآلام



الذين ينتظرون حلول العام الجديد 2014 مُتفائلين بنهاية عام 2013 بكل ما حمله من عذاباتٍ وآلام ...
اقول لهم إنتظروا القادم الاصعب في العام القادم 2014

عامٌ لن يعرف من الالوان الا اللونين الاحمر والاسود ...

على الصعيد العربيّ ...
حدث ولا حرج
تونس ستلحق بمصر ...
ومصر ستلحق بليبيا ....
ولبنان والعراق سيلتحقا بسوريا ...
واليمن سيلحق بالسودان ...
والسعودية ستلحق بالبحرين ...
والبحرين ستلحق بالعراق ...
والجزائر ستلحق بتونس ...

جميعهم في حالة إنقسامٍ وإندثار ...
وتبقى الاردن والمغرب ...في حالة إنتظار...
اما السلطة الفلسطينيّة وحكومة حماس فكليهما في حالة إحتضار... 
وامريكا وإسرائيل في حالة النشوة والإنبهار....

في ليّلة راس السنة ادعوكم الى عدم مُتابعة المُنجمين والفلكيّين ادعوكم الى مُتابعة نشرة اخبار منتصف الليل ومنها ستعرفون ان لشعبنا العربيّ برجا واحدا فقط هو برج الآلام ...
فنحن لا نستحق غيره بعدما ارتكبنا كل تلك الآثام

يوسف
26/12/2013 

نحن نُجمل الكلمات فقط

نحن نُجمل الكلمات فقط

12/25/2013

بالامس كتبت هنا تحت عنوان
حين تكرم المرأة في بلدنا تعيّن ...زبالة ...!!!
http://www.sawaleif.com/details.aspx?detailsid=93639#.UrsNUtLxqRZ

وحيث ان بعض الردود هنا او على الفيسبوك حملت في طيّاتها فهما خاطئا لما حاولت الكتابة عنه لذا وجب الرد والتوضيح

في صحيح اللغة العربية هناك كلمة ....الزبالة او النفايات او المخلفات ....
وكذلك هناك من يقوم بجمعها وهو الزبال او عامل النظافة او عامل جمع النفايات وهذا اذا كان مذكرا اما اذا اصبح العامل عاملة (انثى ) فتصبح الزبالة او عاملة النظافة او عاملة جمع النفايات

العمل ليس عيبا ولكن العيب هو اللاعمل ..
نحن هنا في الاردن اكثر الناس قدرة على لبس الاقنعة لانفسنا او لاعمالنا او حتى لكلماتنا
هل عامل النظافة او الزبال هو وحده عامل وطن ...
اليس كل من يعمل في هذا الوطن هو عامل وطن ؟؟؟
الطبيب والمهندس والمدرس والموظف ....الخ
اليس كل هؤلاء عمالاً للوطن ؟؟؟؟
لماذا نلعب بالكلمان ونجملها والحقيقة واحدة

هذه مقالتي بالامس ....
لم اصف لا سمح الله لا المواطن ولا المواطنة بالزبالة ولكنني وصفت المهنة بوصفها الحقيقي الذي نعرفه ولا يّعيب احدا ....المهنة ( زبال ) او ( زبالة )

لم اسمع يوما في حياتي هنا في الاردن احدا يسأل او يشير بيده الى ما يُّسمى بالزبال على انه عامل وطن ....الكل يسأل ....حضر الزبال اليوم ....الخ

اعتراضي كان على المهنة التي فتحت الحكومة المجال للإناث في الاردن للعمل بها وهي ما يسمونها كذباً وإفتراءاً ( عاملة وطن ) وانا أسميها عاملة جمع نفايات او إختصاراً ( زبالة ) وكان الاحرى بالحكومة ان تحصر وظائف كثيرة للاردنيات مثل العمل في المحلات التجارية والمخابز والمطاعم .....الخ قبل ان تدخلهم الى عالم جمع النفايات

العجيب والغريب ان المقالة استفزت فقط من لن يتصورن انفسهن او ايٍ من اقربائهن او من صاحباتهن يقمن بهذا العمل واعتبرن المقالة مسيئة للمرأة بينما الحقيقة ان المهنة موضوع المقالة هي بحد ذاتها اكبر إهانة للمرأة

واصبحت مقالتي التي تطالب للمرأة بمهن فيها اكثر من تلك المهنة احتراما لانوثتها هي حرمانا لحقها وخيارها وكأنني أطالب بإنها عقود العاملات في هذا المجال

لننتظر سنة من اليوم ونرى نتيجة القرار وهل هناك حقيقة ان هناك مشكلة في عمل المرأة وحلت من خلال فتح المجال لعملها كعاملة جمع نفايات ( عاملة وطن ) ام ان الفكرة لم تكن اكثر من قرار متسرع لذر الرماد في العيون .


يوسف

الثلاثاء، ديسمبر 24، 2013

حين تُكرم المرأة في بلدنا ... تُعيّن زبالة !!!


الخبر :
اتفقت وزارة الشؤون البلدية ووزارة العمل على حصر وظائف عمال الوطن بالاردنيّين فقط وفتح المجال امام الإناث الراغبات بدخول المهنة ....

اخر نهفات حكومتنا ( الرشيدة ) التكرم والمبادرة بفتح باب التشغيل للإناث بمهنة ( عامل وطن ) اي زبالة ...
المهنة التي لا يستسيغ العمل بها الرجال من اهل البلد ..
لم تجد امانة عمان إلا النساء لتكرمهم من خلال السماح لهم بالعمل في هذه المهنة ...
طبعا المرأة الاردنيّة التي تتحمل المسؤوليات الجسام في بيتها وهي التي كانت دوماً الاحرص على نظافة بيتها وعائلتها ....اخيرا تجد من يقدرها ويكافئها بان يتكرم عليها بتسليمها مهمة نظافة الشارع الاردني المُمتلئ بالزبالة ...
يا عيب الشوم ...
في الوقت الذي تتنطح فيه الحكومة وترفع من رواتب عاملات المنازل الفلبينيات الى ما يعادل 300 ديناراً اردنياً شهريا بالاضافة الى منامها ومأكلها واجازتها وتذكرة سفرها ذهابا وإياباً الى بلدها وتضمن حقوقها الكاملة في اتفاقيات موثقة ... تهين المرأة الاردنيّة بإعلان فتح باب العمل لها كعاملة وطن .....( زبالة ) ....
ولا اعتقد ان راتبها سيتجاوز راتب الفلبينية وستبقى حقوقها نقطة في بحر حقوق الفلبينيات ....
لن اقول اكثر من ان لكِ الله ايّتها النشميّة .

يوسف
24/12/2013

السبت، ديسمبر 21، 2013

نعم ... للنوويّ




مع الإعتذار الشديد لحملة لا ... للنووي 
ولكل الصديقات والاصدقاء الذين وقعوا على المذكرة 

اقول نعم ....للنووي وباعلى الصوت

على احدكم ان يُّقنعني...

 ان الدول التي تمتلك التكنولوجيا اللازمة لبناء المفاعل النووي تنتظر موافقة الشعب الاردني لكي تبدأ بالمشروع المتوقع ان تصل كلفته الى 22 مليّار دولار ...

وان إسرائيل الدولة النوويّة الوحيدة في الشرق الاوسط والتي اخذت على عاتقها ان لا تسمح بوجود اي مفاعل نوويّ في ايّ دولة عربيّة .... لا تُمانع بإقامة المفاعل وعليّنا ان لا ننسى تدميرها لمفاعل تموز في العراق قبل 30 عاما وقتل العشرات من كبار العلماء العرب في مجال الذرة ...وتدميرها لمنشآت تحت البناء قيل انها كانت مخصصة لمشروع مُماثل في سوريا

يُّضحكني جداً ان نعتقد ان الطريق مُمهدة لإنجاز وبناء المفاعل النووي الاردني وان كل المشاكل التي تعيق إنجازه بما فيها مشكلة التمويل لدولة لا تجد في ميزانيتها اخر الشهر ما يكفي لدفع رواتب موظفيها ... حتى لا نجد مشكلة لنختلف عليها ونتوحد خلفها إلا لنقول ... لا للنووي 

هل فكر احدنا ان طرح المشروع هو فقط من باب الضغط املاً في ان نجد مزوداً للغاز بسعر تفضيلي بضغط امريكيّ إسرائيليّ مشترك .... 

إسرائيل لن تسمح ابدا لاي مشروع نوويّ ان يرى النور في منطقتنا حتى لو كلفها ذلك عمل عسكري ولنا في التاريخ دروس ودروس كثيرة ... حتى انه لا يوجد اي مفاعل نووي لدى ايٍ من الدول العربيّة والتي تمتلك إمكانيّات علميّة وماديّة تفوق اضعاف إمكانياتنا وقدراتنا ...

لنهتف جميعاً وبصوتٍ واحد 
نعم للنوويّ 
ونرى بعدها على ماذا سنحصل ؟؟؟

يوسف
21/12/2013

الأحد، ديسمبر 15، 2013

59 عاماً من عمري إنقضت ولا زال في القلب متسعُ للجميع



على مدى تسعة وخمسون عاماً من حيّاتي واجهت الكثير من التحديّات والصعاب ...

رحلة دراسيّة طويلة وشاقة من مدرسة اللاتين مروراً بالمدارس الحكومية الابتدائية والاعدادية في المفرق الى المدرسة الثانوية في الزرقاء وإنتهاءاً بالجامعة المستنصريّة في بغداد والتي تخرجت منها في العام 1977 ...

ورحلة ثقافية فكرية نضاليّة إبتدأت مع أيام الدراسة في المفرق والزرقاء وإنتقلت مع ايام الدراسة الجامعية في بغداد وبعدها الى بيروت التي عايشت نضالاتها في العام 1976 ... وبعدها مشوار طويل لم ولن ينتهي الا بالعودة الى فلسطين .... 

ورحلة عمليّة إبتدأت من العام 1977 في الإمارات التي غادرتها في العام 1985 عائداً الى عمان للعمل بها وحتى يومنا هذا ...

ورحلة عائلية إبتدأت مع عائلتي الكبيرة منذ ولادتي ولاحقا منذ العام 1986 مع زواجي ولاحقاً مع ولادة اولادي الثلاثة عمر 1986 وعماد 1990 وعلي 1991 وحتى يومنا هذا ....

ورحلة سفر زرت خلالها الكثير من دول العالم من اقصى الشرق ....الفلبين وهونج كونج وتايلاند ومعظم دول الخليج وكل دول الشرق الاوسط غرباً الى اليونان وايطاليا وفرنسا واسبانيا وبريطانيا حتى جزر الكناري ....

خلال كل رحلة في حياتي كنت دائما اواجه تلك التحديات بإيماني وعقلي وقلبي وصدري المفتوح... ولم اهرب يوماً من ايٍٍ من تلك التحديّات ولم ادر لها ظهري ...

طُعنت كثيراً في ظهري ولم اتألم ابداً ولكن اكثر الطعنات إيلاماً كانت دوماً في صدري وفي قلبي ولطالما كانت من اقرب الناس لي ...ورغم ذلك ...

غدا وانا اعبر الى العام 60 من عمري لا احمل في قلبي الا المحبة والمودة للجميع خاصة الذين ساعدوني على تحمل مشاق ومتاعب تلك الرحلات وتلك الايام ولولاهم لما زلت احتفظ بروح الشباب وإندفاعهم فهم كانوا لي دوماً سنداً وعوناً بعد الله ...
اما الكراهية والحقد فلا مكان لهما في قلبي ....

الى كل احبتي في العالم الواقعي ( عائلتي واهلي واصدقائي ) والعالم الإفتراضي ( في عالم التدوين و في عالم الفيسبوك ) 
شكراً لوجودكم معي والى جانبي فانتم من اضئتم شموع الفرح التي انارت معظم ليّالي المُظلمة وبكم ومعكم كانت دوماً تُشرق شمس نهاراتي لتدفئ برودة ايامي ...

رغم كل الصعاب والتحديات اعبر اليوم الى العام ال 60 من عمري وانا لا زلت كما بدأت اواجه تلك التحديّات بصدر مفتوح وبقلب مُحب للجميع وبعقل منفتح للحوار مع من يتفق او يختلف  معي ....

عام اخر يمضي ولا زالت بلادي بعيدة ...
عام اخر يبدأ ولا زال الامل بالعودة قريباً ...

  قل للذي أحصى السنين مفاخراً
  يا صاح ليس السر في السنوات !
  لكنهُ في المرء كيف يعيشها 
  في يقظة أم في عمق سبات /،،
 
 إيليا أبو ماضي


يوسف
15/12/2013  
   

الأربعاء، ديسمبر 11، 2013

الى ابنيّ عُمر في يّوم مولده ( 2 )


في العام الماضي وفي مثل هذا اليوم كتبت لك  ....
هنا

الثلاثاء، ديسمبر 11، 2012


الى ابنيّ عُمر في يّوم مولده



 رسالة مفتوحة الى ابنيّ عُمر في يّوم مولده 

اليّوم وانت تشرب قهوتك الصباحيّة انت وزوجتك سارة في صباحٍ من صباحات كندا التي يّلفها اللون الابيّض النقيّ في مثل هذا الوقت من كل عام ....
اتمنى لك وانت تحتفل بعيد ميلادك وانتَ لست وحدك هذا العام ووجود سارة الى جانبك الذي اعطى للكثير من المُناسبات والايّام معانٍ قد تكون نسيّتها خاصة وان 9 اعوام مرت ولم تكن معنا او بيّننا في مثل هذا اليّوم ...اتمنى لك أياماً كلها فرح وسعادة 
وكما ان لهذا اليّوم هذا العام طعماً ونكهة اخرى بوجود سارة الى جانبك ....ان شاء الله سيكون لهذا اليّوم العام القادم طعماً ونكهة إضافيّة مملوءة بالفرح والسعادة بوجود ( إبنكُما او إبنتُكُما ) معكما وهو يملأ بيّتكُما ضجيجاً وفرحاً
26 عاماً مرت على مثل هذا اليّوم  ...
كنتُ وقتها انا في إيطاليّا في رحلة عمل وكانت والدتك في مصر حيثُ ولدتَ انتَ  في مثل هذا اليّوم في القاهرة ....
وهذه هيّ الايّام تأخذنا من مكان الى آخر ...
ولا يعلم إلا الله ايّن سنكون في مثل هذا اليّوم من العام القادم

كل أُمنيّاتي لك ولسارة بأيّامٍ ملؤها السعادة وراحة البال
وكل عام وانتَ بالف خيّر

يوسف
11/12/2012




وها هيّ سنة كاملة مرت منذ كتبت لك تلك الكلمات .....
سنة شهدت ولادة إبنتكما لونا حفظها الله لكما ...
ووفاة الحجة جدتُك ( والدتي ) رحمها الله واسكنها فسيح جناته
إنها سُنة الحياة ...
الفرح لإنضمام لونا القمر الى عائلتنا والحزن لوداع حجتنا وغيابها عنا ...

يأتي عيد ميلادك هذا العام وانت تحتضن اغلى واعز شخصين في حياتك 
زوجتك وحبيبتك سارة وإبنتُك وحبيبتك لونا وهما يحتفلان معك لاول مرة بعيد ميلادك ومعهما ستعرف ان لعيد ميلادك طعمٌ اخر لم تعرفه من قبل ....

في العام الماضي إحتفلت به ولاول مرة وانت زوجاً واليوم تحتفل به وانت لاول مرة زوجاً واباً ورب اسرة يتحمل مسؤولية اسرته لتدرك كيف تدور الايام بسرعة وتتغير الاحوال التي اتمنى لك ولاسرتك الجميلة ان تكون دائماً تغيرات نحو الافضل ...

كل عام وانت بالف خير
كل عام وانت وسارة ولونا بالف خير
على امل ان نلقاكم في الربيع القادم ان شاء الله هنا 

يوسف
11/12/2013

الخميس، أكتوبر 17، 2013

والدتي الحجة ام سامي في ذمة الله

انتفلت الى رحمة الله تعالى الحجة ام سامي ....والدتي 
رحمها الله وغفر لها
الدفن في مقبرة صويلح بعد الصلاة عليها في مسجد الجامعة بعد صلاة ظهر اليوم الخميس 17-10-2013
ان لله وان اليه راجعون

الاثنين، سبتمبر 23، 2013

ما حدا بيعبي مطرحك بقلبي



مع ماجدة الرومي إبتدأت الحكاية ...
عشقتها منذ سمعت اول اغانيها في العام 1976 ...
بعدها غنت رائعتها ... ما حدا بيعبي مطرحك بقلبي ...
فهمتها مُبكراً ...
في القلب مُتسعٌُ للكثيرين
والمطارح كثيرة ومتعددة 
ودرجات كما المسرح
لا احد يأخذ مكان احد 
ولكل مكانه ومطرحه
هو من يختاره 
ونحن ان وافقنا على إختياره فليتربع عليّه ملكاً او ملكةً  
حتى وإن اختار ان يّغادر مطرحه طواعيّة 
فمكانه في القلب محجوز ... ولن يشغله غيره
فالاماكن كثيرة ... 
ودائماً في القلب متسعٌ واماكن تنتظر شاغليها

في رحلتي الطويلة هناك الكثيرين الذين حجزوا مطارحهم في قلبي ورغم غيابهم او حضورهم لا زالت مطارحهم محجوزة لهم بالتأكيد ...

رسائلي القادمة ستكون اليهم عرفاناً مني واعترافاً بان لهم في قلبي مكانةً لن تزول ما دام في القلب نبضٌ ودم يجري ..

الترتيب ليس مهماً وليس بالضرورة ان تكون رسائلي مُرتبة حسب مطارحهم ولست مضطراً ان ابدأ من الصف الاول ولا من درجة ( البلكون ) ... سأبدأ من حيث اشعر بالرغبة للكتابة له او لها ...

يوسف
23/9/2013    

الخميس، أغسطس 29، 2013

مؤشرات الحرب على سوريا ... ونتائجها الوخيمة




إرتفاع اسعار الذهب والنفط  والإنخفاض الحاد في اسعار الاسهم في الاسواق العالميّة يؤكد حقيقة واحدة ان قرار الحرب على سوريا قد أُتخذ ولم يبقى إلا إعلانه رسميّاً من خلال البدء في ضرب مواقع القيّادة والسيطرة للجيش السوري ولاحقاً ضرب القدرات العسكريّة السوريّة ...

امريكا لن تدخل الحرب البريّة تماماً كما فعلت في ليبيا ولكنها ستبدأ الحرب من خلال قصف المواقع السوريّة بالصواريخ بعيدة المدى من البحر المتوسط والبحر الاحمر على ان يتم تحريك القوات السورية المعارضة والتي تم تجهيزها في الاردن وتركيا للدخول الى الاراضي السورية وإقامة مناطق عازلة وتحت سيطرتها في الشمال والجنوب ....

هذا السيناريّو اصبح معروفاً وواضحا وليس بحاجة الى تحليل واستنتاج ...
ولكن تحليل وإستنتاج الرد السوري هو السؤال الصعب ...

مع الاخذ بعين الإعتبار القدرات الصاروخيّة السورية والاسلحة الكيماويّة وحلفاء سوريا في المنطقة خاصة حزب الله والخلايّا النائمة التابعة لاجهزة المخابرات السوريّة الموجودة في دول الجوار ( الاردن ولبنان وتركيا ) يصبح من الصعب او حتى المستحيل التكهن بالرد السوري وطبيعته خاصة واننا إذا درسنا وفهمنا طبيعة النظام السوري الدمويّة من خلال مسلسل عملياته وطريقة إنتقامه خلال العقود الاربعة الماضية ...

لن تكون نُزهة ... ستكون حرباً إقليميّة مُدمرة 
وسندفع ثمنها غاليّاَ نحن العرب والاردنيّون خاصة 

يوسف
29/8/2013 

الأربعاء، أغسطس 28، 2013

بالكيماوي يا بشار .... عليّ وعلى أعدائي



النظام السوري يّدرك ان ( العالم ) بأكمله يضغط عليّه ليستعمل الكيماوي حتى يجد هذا العالم غطاءاً دولياً للتدخل المباشر وضرب القدرات العسكريّة للنظام السوري ( الجيش النظامي ) وبالتالي تفكيك الدولة السوريّة والإطاحة بالنظام ...

الكيماوي أُستعمل الاسبوع الماضي وعلى مرآى ومسمع العالم باكمله ....

إما ان يكون هناك من استعمله من القوى المعارضة للنظام بدعم واوامر مباشرة من امريكا وحلفائها في العالم والمنطقة لتوريط النظام بانه من يمتلك الكيماوي ومن استعمله وبالتالي ضرب سوريا تحت مبرر الدفاع عن المواطنين ضد من استعمل الكيماوي المحرم دوليّا ضد ابناء شعبه ....

وإما ان يكون النظام هو من استخدم السلاح الكيماوي ضد المعارضة ومن يتستر عليهم ويحميهم من الشعب السوري ...

لا يوجد اي خيّار آخر

في الحالة الاولى فإن تم ضرب سوريا تحت هذا المبرر فهذا يعني ان رد النظام سيكون قاسيّا وسيشمل كل من تورط في هذه اللعبة ...

وفي الحالة الثانيّة فهيّ رسالة واضحة ان النظام السوري والذي استخدم السلاح الكيماوي ضد المعارضين والعُزل من ابناء الشعب السوري لن يتوانى ابداً عن استعماله مرة اخرى وبطريقة اكثر إيلاما بحق كل من تسول له يده التدخل العسكري على الاراضي السوريّة ...

اي ان الرد السوري ( وبحكم ان عقلية بشار الاسد تختلف كثيراً عن عقليّة صدام حسين ) سيكون قاسيّا ومدمراً ولن يأخذ في نظر الإعتبار المدنيّين في سوريا او في دول الجوار العربيّة او غير العربيّة ممن سيثبت تورطه في الضربة المُحتملة ضد سوريّا ...

على كل دول الجوار وخاصة الاردن ان تعلم ان مُغامرة المُشاركة في اي حرب مُحتملة ضد سوريا قد تجلب للبلد الخراب والدمار اكثر من اي وعودٍ ماديّة من امريكا والغرب ...

يبقى ان الموقف الروسي اصبح اكثر وضوحاً من انه لا يّمانع من ان تنجر امريكا ودول التحالف الى المُستنقع السوريّ لانه قد يكون فيه من الوحل ما يكفي لكيّ تغرق امريكا وحلفائها فيه اكثر بكثير مما غرق الاتحاد السوفيّاتي في افغانستان وما كان سببا مُباشراً في تفكك الاتحاد السوفيّاتي وانهياره ..

يوسف
28/8/2013   

الخميس، يونيو 27، 2013

مصر ...وخيّار مرسي رئيساً





في الموضوع المصري هنالك حقائق لا بد من مراجعتها 

اولاً ... ان خيّار مرسي رئيسا للجمهوريّة كان خيّار المعارضة وجبهة الإنقاذ حين فشلت في الإتفاق على مرشح واحد في مواجهة كل من احمد شفيق ومحمد مرسي ...
لماذا لم يتفقوا وقتها ولم نراهم في إجتماع واحد مشترك واليوم نراهم يوميّا معا ( صباحي والبرادعي وعمرو موسى )

ثانيّاً ....ان خيّار مرسي رئيسا للجمهورية لم يكن خيّار الإخوان والسلفيّين ولكن خروج الشاطر مرغماً ارغمهم على القبول بالدكتور محمد مرسي بديلاً ...

ثالثاً ...ان خيار مرسي رئيساً للجمهوريّة لم يكن خيّار معظم المصريّين ولا العرب المهتمين بالشأن المصري إنما كان هو الخيّار الوحيد لمواجهة احمد شفيق وفلول النظام السابق ...

رابعاً ...كان الجميع وانا منهم مع إعطاء الإخوان فرصتهم في استلام السلطة لانها الفرصة التاريخية والوحيدة لإسقاطهم لاحقاً وديمقراطيّاً لان فشلهم في ادارة البلاد هو المبرر الوحيد لاسقاطهم وإبعادهم عن السلطة ...

اليوم وبعد خطاب محمد مرسي بالامس تتأكد الحقائق التاليّة ..

اولا ... ان الإخوان ومعهم السلفيّين وعلى رأسهم المرشد والرئيس محمد مرسي قد فشلوا فشلاً ذريعاً في مواجهة المشاكل المتراكمة ما قبل الثورة وما بعدها ويتضح للجميع انهم لا يمتلكون رؤيّة لحل المشاكل الداخلية ولا قدرة على التعامل مع المشاكل الخارجية ...

ثانيّاً ... ان جبهة الانقاذ ورموزها فشلت فشلاً ذريعاً في ان تكون بديلاً وما اتفاق رموزها الا محاولة لاسقاط مرسي والاخوان وبطريقة غير ديموقراطيّة ما ان تنجح ... واشك كثيراً بل اكاد اجزم انها لن تنجح ...وحينها ستدب الخلافات ما بينهم من جديد ولن يكون اي منهم او كلهم مجتمعين بديلاً افضل لمرسي او للاخوان ...

مصر تسير نحو الفشل والانقسام بقيادة الاخوان وجبهة الانقاذ ولا بد من وجود طرف ثالث قادر على العمل وباساليب ديموقراطية وبعيداً عن مال وإعلام النظام السابق ليكون بديلاً حقيقيّاً عن الإخوان وجبهة الإنقاذ ...

عدا ذلك يصبح الحوار بين الإخوان وجبهة الإنقاذ هو الحل المؤقت بإنتظار الاستحقاقات الدستوريّة والانتخابات القادمة من اجل تغيّير ديموقراطيّ يُّجنب مصر ويّلات الإنقسام والفوضى...

قلوبنا مع مصر ودعواتنا لها بان تخرج من ازمتها .

يوسف
27/6/2013

الأربعاء، يونيو 19، 2013

زرعوا فأُكلنا ونزرع فيؤكلون




قديماً تعلمنا 
زرعوا فاكلنا ونزرعُ فيأكلون 

اما اليوم فاصبح حالنا 
زرعوا فأُكلنا ونزرع فيّؤكلون

يوسف
19/6/2013

الأربعاء، يونيو 12، 2013

نحن العرب سنة وشيعة وقود تلك الحرب الدائرة بين الكبار



لا يوجد بين المسؤولين العرب من وصل الى الحكم تحت لافتة مذهبيّة ....سنيّا كان ام شيعيّاً...

صدام حسين وصل الى الحكم من خلال مجموعة إنقلابات عسكريّة وتصفيّات دمويّة قادها حزب البعث في العراق وكان واجهتها الاخيرة صدام حسين ...
دخل في صدام مباشر مع إيران ( الشيعيّة ) ايام شاه ايران الموالي لامريكا والغرب ... ولاحقاً تصالح معه في الجزائر 
دخل في إتفاق مع الاكراد ( السنة ) ولاحقاً في حرب دمويّة وتهجير إمتدت الى عقودٍ من الزمن ...

حافظ الاسد وصل الى الحكم من خلال مجموعة إنقلابات عسكريّة وتصفيّات دمويّة قادها حزب البعث في سوريّا وكان واجهتها الاخيرة بشار الاسد ...

حين خاض صدام حسين الحرب مع ايران بعد سقوط الشاه تلقى دعما غير محدود من الغرب وامريكا ودول الخليج ...
وحين انهكته الحرب واضعفت جارته ايران ...
تحالفت عليه امريكا والغرب ودول الخليج وخاضت ضده الحرب مرتين والثانية انتهت بسقوطه وسقوط نظامه ...
ايران لم تشارك بالحرب وإكتفت بموقف المُتفرج ...

إنها حرب المصالح التي لا تعرف قيّماً ولا اخلاقاً ولا ديناً 

يُّعيبون على حزب الله دعمه للنظام في سوريا ...
ولا يّعيبون على دول الخليج حشد مئات الآلوف من المقاتلين ودعمهم بالمال والسلاح لإسقاط النظام وتفكيك الدولة السوريّة 
وما هيّ خيّارات حزب الله امام الهجمة التي تقودها امريكا والغرب ودول الخليج لإسقاط النظام في سوريا وتفتيت سوريا وجرها الى الفوضى ؟؟؟
لا خيّار امامه ...
النظام في سوريّا هو الحليف والداعم الرئيسيّ لحزب الله ومن دونه سينكشف ظهر حزب الله وتصبح تصفيّته مسألة وقت فقط

هل لو كان بشار الاسد سنيّاً هل ستختلف المواجهة ؟؟؟
ابداً واكبر دليلٍ على ذلك ان صدام حسين كان سنيّا وخاض حرباً ضد ايران بالنيابة عن الغرب ودول الخليج ولم يشفع له ذلك ولم نرى احداً من ( الجهاديّين السنة  ) تبرع للدفاع عنه ....

المشروع الامريكيّ الغربيّ لا يعترف بنا كأمة إسلاميّة ولا كأمة عربيّة ولا يهمه المذهب الذي ينتمي إليه صدام حسين او بشار الاسد او معمر القذافي او غيرهم من الحكام العرب ...
ما يّهمهم فقط هو تدمير القدرات العسكريّة والبنيّة التحتيّة للدول العربيّة التي ناصبت العداء او ممكن ان تفكر يوما بان تُناصب العداء لامريكا او لحليفتها في المنطقة إسرائيل ...

اليوم وحسب ما يّروج الإعلام واصبحنا نُردد من وراءه لم تعد إسرائيل ولا امريكا هيّ العدو الاول للشعوب في منطقتنا ....
فالشيعة العرب هم اول اعدائنا وعليّنا مناصبتهم العداء حتى طردهم من ارضنا وكأنهم هم من إحتلوا ارضنا في فلسطين ...
وعلى الجانب الآخر السنة العرب والذين اصبحت القوى التكفيرية والجهادية هيّ من يّمثلهم ويتحدث بإسمهم اصبحت هدفا مشروعا للشيعة وكأن السنة العرب هم من قتلوا الحسن والحسين ....

حزب الله هو حزب سيّاسي عسكري لا يّمثل الا قيادته وفهمها ورؤياها لمصالحه على الارض....
والتكفيريّين والجهاديّين السلفيّين ما هم إلا مجموعات عسكريّة لا تمثل الا فكر قيادتها وفهمهما ورؤياها لمصالحها على الارض 

الحرب الدائرة هيّ حرب مصالح ومحاولات لخلط الاوراق وتحسين المواقف الاقليميّة بين تركيّا وطموحها الجامح في بسط نفوذها على المنطقة العربية وإيران التي حوصرت وكادت ان تسقط في فخ الغرب فإذا بها تنقل الصراع معها من ساحتها الى ساحات أخرى بعيدة وتحقق إختراقات هامة ...
امريكا وإسرائيل والغرب .... اكثر المستفيدين

ونحن العرب سنة وشيعة وقود تلك الحرب الدائرة بين الكبار ولا حول ولا قوة لنا إلا ان نطلب مد يد العون تارة من امريكا وتارة اخرى من روسيّا ...

منذ بدأت الازمة في سوريّا كتبت هنا وقلت الموضوع صعب وشائك ولا مخرج الا بالانقلاب العسكري لتغيّير راس النظام واعتقد ان هذا كان ممكنا في اي وقت من الاوقات ولكنه لم يكن يوما هدف امريكا واسرائيل ....
سيكون هدفهم فقط قتل بشار الاسد بعد ان يتيّقنوا من ان قدرات الجيش السوري والبنيّة التحتيّة في سوريا قد دمرت بالكامل تماماً كما حصل مع القذافي وصدام حسين .

يوسف
12/6/2013
 

الثلاثاء، يونيو 11، 2013

انا المجنون .... اين انتِ مني يا ليلى ؟؟؟



بدأتُ حياتي مجنوناً ...
وكنتُ اعلم ان للجنون فنون ...

ولكن لم اكن يوماً اتصور ان يصل بنا الجنون الى الحد الذي وصلنا اليه ...

توقفتُ عن الكتابة لأن جنوني مهما بلغ سيقف عاجزاً عن تحمل ما يجري الآن في الوطن العربيّ ...

كُنت أتابع على التلفاز اخباراً ريّاضية هروباً وعزوفاً عن الاخبار السيّاسية ...شد إنتباهي حفل ضم لاعباً من امريكا الجنوبية الى نادٍ إماراتي بعد ان تمكن النادي من الحصول على الجنسيّة الفلسطينيّة له حتى يّمكن إعتباره لاعباً اسيّويّاً ... تنفيذا للقوانين التي تُحدد الحد الاقصى للاعبين الاجانب في الانديّة المُشاركة بالنشاطات الآسيّوية بثلاثة لاعبين اجانب موجودين اصلاً في سجلات النادي ولاعبٍ اسيّويٍ حصلوا عليّه عبر تجنيسه فلسطينيّاً ....
الفريق الإماراتيّ عرف ان تكلفة تجنيسه أماراتيّاً مُكلفة جداً وقد تكون مُستحيله ... وجدوا ان الارخص والاسهل تجنيسه فلسطينيّاً ....

والدي رحمة الله عليّه كان ( شافعيّاً ) اي على المذهب الشافعي وانا إكتشفتُ نفسي مع الايام اقرب الى ( الحنبليّة ) ...
يعني حنبلي بالبلدي ...
ممكن يأتي اليوم الذي أُذبح فيه ذبحاً حلالاً على يد شافعيّ لأنني لم أرثُ الشافعيّة كما ورثتُ إسم عائلتي من ابي ...

يوسف
11/6/2013


 

السبت، مايو 18، 2013

الى جانب السلاح يجب ان نعرف كيف نغني


محمد عساف و برواس حسين

 محمد عساف


ظاهرة محمد عساف المشترك الفلسطيني في نهائيات برنامج اراب ايدول وبرواس حسين المشتركة العراقية الكرديّة في نفس النهائيات بحاجة الى مراجعة ووقفة امامها ...

محمد عساف القادم من غزة المثخنة بالجراح والانقسام والحصار والذي تمكن من خلال ادائه الرائع ومحاولته الجادة لرسم صورة للشاب الفلسطيني القادم من خلف كل الابواب الموصدة يحمل هموم وآمال شعبه ووطنه وجيل الشباب الذي يحلم يوماً بالفرح ...
هذا الشاب المكافح رغم كل المعوقات والمحبطات التي تُعد ولا تُحصى واهمها نظرة بعضنا لمشاركته على انها ترف ومجون لا تتناسب مع ما آلت اليه قضيتنا ... تمكن من إنجاز ما صعب انجازه من قبل قيادة السلطة وحماس ... 
جماهير شعبنا في الضفة والقطاع والشتات وقفت خلفه لانها شعرت انه يّغني لفلسطين ... كل فلسطين .
الدعم والتشجيع والتأيّيد من الشباب العربي من المحيط الى الخليج للشاب محمد عساف اكد ان الشعوب العربيّة تدعم كل ما هو فلسطينيّ عندما تجد ذلك الفلسطينيّ الذي يُّعبر عن كل مكونات شعبنا ...
على اهل السيّاسة وتجارها والمسؤولين الذين تفاجأوا بحجم الدعم الذي ناله محمد عساف ان يسألوا انفسهم لماذا لم يعد احدا يهتم بهم وبنشاطاتهم داخل الوطن وخارجه ...

برواس حسين ... 


ما ينطبق على محمد عساف ينطبق تماماً على برواس حسين والتي تمكنت من خلال مشاركتها وتأديّتها لاغانٍ كرديّة ان تُقرب المسافات كثيراً بين الثقافة الكرديّة والثقافة العربيّة وان تكسر كل الحواجز التي اقامها اهل السيّاسة والانقسام بين الشعبين الكرديّ والعربيّ وعلى مدى عقود ...

محمد عساف وبرواس حسين ... نقاط مُضيئة في عالمنا الذي يقبع في الظلام منذ فترة طويلة


 على الهامش :
اعلم ان الكثيرين يعتقدون ان مثل هذه البرامج هيّ عبارة عن ملهاة ومحاولة لابعاد شبابنا عن المخاطر التي تُحيط بنا من كل الجوانب ....ولكن هل متابعة القتل اليومي والجماعي ما بين الإخوة وبكل الطرق البشعة التي نسمع عنها ونراها على نشرات الاخبار وعلى اليوتيّوب هو من سيُّرشد شبابنا الى الطريق الصحيح .      
   

الأربعاء، مايو 15، 2013

بندقيّة باليد خيرٌ من الف دولةٍ بالوهم



بعد  مرور 20 عاماً على توقيع إتفاقيّة اوسلو واكثر من 10 سنوات على مبادرة السلام العربيّة ...
وبعد مرور 40 عاماً على الجملة المأثورة للراحل ابو عمار في الامم المتحدة ...
جئتكم رافعا البندقية في يدي اليمنى وغصن الزيتون في اليد الاخرى فلا تسقطوه من يدي ...

واليوم وبعد مرور 65 على ما عُرف بنكبة الشعب الفلسطيني

الايّام اثبتت ان العالم كله لا يفهم إلا لغة البندقية ..
وحين كانت البندقيّة هيّ من تتكلم كان حُلم تحرير فلسطين وإقامة الدولة الفلسطينيّة اقرب بكثير من وهم ما اسموه بالسلطة الفلسطينيّة ومن حل الدولتين ....

النضال ثقافة والبندقيّة عنوان 
وغصن الزيّتون لا قيمة له في هذا الزمان 

يوسف
15/5/2013   

السبت، مايو 11، 2013

الحل ....العودة الى الستينات



فدائي فدائي
فدائي يا أرضي يا أرض الجدود
فدائي فدائي
فدائي يا شعبي يا شعب الخلود
بعزمي وناري وبركان ثأري
وأشواق دمي لأرضي وداري
صعدت الجبالا وخضت النضالا
قهرت المحالا عبرت الحدود
بعزم الرياح ونار السلاح
وإصرار شعبي لخوض الكفاح
فلسطين داري ودرب إنتصاري
فلسطين ثاري وأرض الصمود

بحق القسم تحت ظل العلم

بأرضي وشعبي ونار الألم
سأحيا فدائي وأمضي فدائي
وأقضي فدائي إلى أن تعود

فدائي



الجمعة، مايو 10، 2013

بلادي البعيدة عنّي.. كقلبي!




بلادي البعيدة عنّي.. كقلبي!
بلادي القريبة مني.. كسجني!
لماذا أغنّي
مكاناً، ووجهي مكانْ؟
لماذا أغنّي
لطفل ينامُ على الزعفران؟
وفي طرف النوم خنجر
وأُمي تناولني صدرها
وتموتُ أمامي
بنسمةِ عنبر؟


محمود درويش
 


 

عالرباعية عالرباعية
واحنا ما بنّام عالغلوبية

الطريق ممدود للي بدمه يجود

يا غصن البارود مشنشل فدائية

عالرباعية عالرباعية

من قلب الأغوار
من كل حارة ودار

مراتين الثوار تشتي حرية

عالرباعية عالرباعية

نادي يا منادي يوم استشهادي

فوق أرض بلادي تحلى المنية

عالرباعية عالرباعية
 تقدموا.. تقدموا

كل سماء فوقكم جهنم‏

وكل ارض تحتكم جهنم‏

يموت منا الطفل الشيخ ‏

ولا يستسلم‏

وتسقط الأم على ابنائها القتلى‏

ولا تستسلم‏

تقدموا‏

بناقلات جندكم‏

وراجمات حقدكم‏

وهددوا..‏

وشردوا‏

ويتموا‏

وهدموا‏

لن تكسروا أعناقنا‏

لن تهزموا أشواقنا‏


سميح القاسم
 
 علّي الكوفيه علّي ولولح فيها
وغني عتابا وميجانا وسامر فيها

هز الكتف بحنيّه
جفرا عتابا و دحيّه
وخلي البارود يهلل ويحليها

علّي الكوفيه علّي ولولح فيها
وغني عتابا وميجانا وسامر فيها


علّي الرايه برام الله وبجبال النار
وعقال العز عقالك عزم وإصرار
وبطى القلب ولا فيها حكايه مشوار
عند الحق نخلي العالي واطيها

علّي الكوفيه علّي ولولح فيها
وغني عتابا وميجانا وسامر فيها

إحنا زرعنا البياره تين وزيتون
وبدار القمح علينا وبيدر ليمون
رهن الإشاره يا وطن إحنا ح نكون
يوم العرق دروب النصر إنضويها

علّي الكوفيه علّي ولولح فيها
وغني عتابا وميجانا وسامر فيها



الاثنين، مايو 06، 2013

لأنكِ سيّدتي استحق الحيّاة




لان الاحداث في منطقتنا غيّبت فلسطين عن اخبارنا المُزيّفة والملوثة برائحة النفط والبارود ...

لان فلسطين كانت دوماً اكبر من كل النكبات والانقسامات الملوثة برائحة الخيّانة وتوزيع الغنائم الوهميّة ...

لان فلسطين كانت دوماً عشقاً سرمديّاً لكل العرب والمسلمين رغماً عن انف المُستعربين ومُجاهدي النكاح ...

لان فلسطين هيّ امٌ للشهداء وابٌ للمناضلين واختٌ للآسرى وإبنةٌ للجرحى ...

لان فلسطين تشتاق لاهلها من أُرغموا على هجرتها  منذ 65 عاماً ولا زالت على العهد تنتظر عودتهم الى حضنها 

دعوة لنا جميعا اخوتي واخواتي المدونين والمدونات لان نُعبر لفلسطين عن مدى حُبنا وعشقنا لها وهي تدمع دماً على فراقنا مع حلول الذكرى ال 65 لإعلان دولة العدو الصهيّوني في 15/5/1948

دعوة الى ان نبتعد عن إستذكار النكبة وآلامها وعن السيّاسة ودهاليزها ولنكتب جميعاً كل بطريقته عن امل العودة 

دعوة الى نكتب عن جفرا وعاشقيها 

دعوة الى نكتب عن مدنها وقراها 

دعوة الى ان نبدأ من اليوم ولغاية منتصف الشهر بالكتابة عن والى فلسطين ...

اتمنى عليّكم جميعاً ان نجعل من فلسطين عنواناً لكلمتنا في يومها ... فطالما كانت هي من تجمعنا  في وقت كثُر فيه ما يُّفرقنا 

        

الأحد، مايو 05، 2013

كيف تُحفز نفسك ذاتيّاً للعودة الى التدوين





خلال الايّام والليّالي الماضيّة إنشغلت بقراءة تدويناتي القديمة والتعليقات المُرافقة لكل تدوينة ....

قرأت تدويناتي السابقة وما كتبته في الاعوام 2010 و 2011 ...
ولن اكتب كثيراً عنها ..

ولكن ما استرعى إنتباهي هيّ التعليقات والمُشاركات وكم أثرت فيّي خلال مراجعتها حتى ان عيّنيّ ادمعتا اكثر من مرة وانا أقرأ تلك التعليقات ...

اليّوم أدرك ان مدونتي وما تحتويه من تعليقات ومُشاركات لا تقدر بثمن وان على كل من يبتعد عن هنا ويحاول ان يعود ولا يعرف للعودة طريقاً عليّه فقط ان يقرأ تدويناته القديمه وتعليقات الاصدقاء عليّها ليعود لقلمه الحيّاة من جديد ...

للاصدقاء جميعاً والذين إن بدأت بذكر اسمائهم فلن تتسع تدوينة كاملة لذكرهم اقول ان مجرد العودة وقراءة تعليقاتكم ومشاركاتكم على تدويناتي السابقة هو سببٌ كاف لكي لا ابتعد عن هنا مهما كانت الاسباب والمبررات ...

صالح ...ويسبر ...نيسان ...رين ...د وحل ...د نيللي ...ابو زينة ...زينة ...وجع البنفسج ...ام عمر ...خلود ... حنين ...دعاء ...ياسمين ...الفاروق ...هبة ...كارولين ...ليلى ...بهاء ...rare ...نور ...هناء ...سمير ...د شيرين ...ابراهيم ...فرح ...سوزان ...جعفر ...هيثم ...نادر ...اشرف ...رؤى ...مياسي ...نورنياتي ...وفاء ...محمد ...منجي ...د لجيّن ...حميدي...كوز...عبير ...ريماس ...والقائمة تطول وتطول ...

شكرا لكم جميعاً ...كلماتكم كانت دوماً حافزا لي وداعما لفكرة البقاء هنا وعدم الابتعاد  ....وغدا نلتقي ان شاء الله

يوسف      

الخميس، مايو 02، 2013

روء روء روء ... يا عقلي روء





روء روء روء ... يا عقلي روء
اطلع فيي اسمعني اسمعني ... اسمع مني و روء

لا بدي تفكرني ... ولا بدي تذكرني
لا تصحيني ولا توعيني آه ولا توعيني

انساني انساني انساني انساني اعمل معروف

أنا اعتزلت الكلام اعتزلت الكلام
يوم الشغلتك جنني يوم
الشغلتك جنني
أنا أنا أنا أنا أنا اعتزلت الكلام

أنت حتى بالمنام شغال ما بتبعد عني
يمكن بكرا الأيام من دونك بتصالحني

لا بدي تفهمني ولا بدي تعقلني
لا تصحيني ولا توعيني آه ولا توعيني


 انساني انساني انساني انساني اعمل معروف

مع الاعتذار للفنانة ماجدة الرومي